beta 2 249

نصائح للزبائن عند شراء اللحوم: «بتبان من لونها»


نصائح للزبائن عند شراء اللحوم: «بتبان من لونها»

محمد هلال : بواسطه

تفتح متاجر بيع اللحوم أبوابها مع إشراقة كل صباح لاستقبال الزبائن راغبى شرائها، ويرتفع الإقبال عليها خلال هذه الأيام بالتزامن مع اقتراب حلول عيد الأضحى المبارك، إلا أن انتشار اللحوم غير الجيدة خلال هذا الموسم يعد أمرًا شائعًا، وربما ذلك بسبب زيادة الطلب عليها، حيث يستغل بعض التجار الفرصة لخلط الجيد بغير الجيد، وبيعه.

وفى هذا الإطار، ينصح الدكتور نبيل عبدالجابر ياسين، رئيس قسم صحة الأغذية بكلية الطب البيطرى، بجامعة القاهرة، محال الجزارة بعدم تعليق اللحوم أمام المتاجر بالشارع حتى إذا تم تغطيتها بالأقمشة المبللة، وذلك لأنها تكون مادة خصبة جاذبة للعديد من البكتيريا غير المرئية المنتشرة فى الجو وهو ما يؤدى لإفسادها.

ويضيف «ياسين»، خلال حديثه لـ«المصرى لايت»: «ثلاجات العرض هى المكان الوحيد الآمن لحفظ اللحوم وعرضها عند الجزارين»، لافتًا إلى أهمية تواجد الأختام الرسمية عليها للتأكد من مصدرها وأماكن ذبحها، وتختلف الأختام حسب نوعية اللحم.

ويشرح «ياسين» أشكال الأختام الموجودة على اللحوم، إذ يأخذ اللحم الصغير ختمًا دائريًا أحمر اللون، بينما الختم المربع الأحمر يعنى أن اللحمة ترجع لأضحية عجوز، أما الختم البنفسجى السداسى فيوضع على لحوم الأضاحى المستوردة من الخارج والتى يتم ذبحها بالمجازر الرسمية.

من ناحية أخرى، قال على أبوحباجة، جزار وتاجر مواشى بمنطقة المدبح، إن اللحم الجيد يتميز باللون الأحمر الفاتح، بينما اللحم الفاسد يكون ذا لون غامق ورائحة كريهة، إما بسبب تركه خارج ثلاجات العرض لفترة طويلة أو تعرضه لأشعة الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة.

ويضيف «أبوحباجة»، خلال حديثه لـ«المصرى لايت»: «اللحمة الجيدة دائمًا ما تكون متماسكة عند الضغط عليها بالمقارنة مع نظيرتها الفاسدة التى تكون ذات ملمس لزج»، مشيرًا إلى أن وجود الأختام الموجودة على اللحوم المعروضة لدى الجزار يعنى خضوعها للكشف الطبى لدى الأطباء البيطريين التابعين لوزارة الصحة، إذ إن الختم يعنى أنها صالحة للاستخدام باعتراف وزارة الصحة، موجهًا نصيحته للأشخاص المقبلين على شراء اللحوم بضرورة حفظها بالثلاجة بمجرد شرائها حتى لا تفسد، مع الأخذ فى الاعتبار عدم تركها لفترات طويلة خارج الثلاجة قبل طهيها، مشيرًا إلى أن تسوية اللحم العجوز ذات الختم المربع تأخذ وقتًا أكثر فى طهيه، مقارنة مع اللحم الصغير ذى الختم الدائرى.