beta 2 249

قصة أسطورة يخشى البريطانيون تحققها: «تسقط المملكة يوم تغادر الغربان البرج»


قصة أسطورة يخشى البريطانيون تحققها: «تسقط المملكة يوم تغادر الغربان البرج»

لايت : بواسطه
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on LinkedInShare on Google+Pin on PinterestShare on TumblrPrint this pageEmail this to someone

حالة من القلق ربما تسللت لقلوب بعض البريطانيين بعد إعلان وفاة «مونين» أقدم الغربان الموجودة ببرج لندن، خوفًا من تحقق الأسطورة التي نشأوا على سماعها، أسطورة تنبأت بتغير العالم إلى الأبد في حالة مغادرة الغربان للبرج الشهير، أسطورة كان تحققها يعني سقوط العرش البريطاني.

أسطورة تتداول منذ أكثر من 350 عام

https://hrp.imgix.net/https%3A%2F%2Fhistoricroyalpalaces.picturepark.com%2FGo%2Fye7RKXro%2FV%2F5630%2F29?s=56239508892261ab3a4a20b406d81579

وتقول الأسطورة البريطانية القديمة أن المملكة ستنهار حال مغادرة الغربان برج لندن، وهي إحدى أشهر أنواع الغربان في العالم، فيما ارتبطت تلك الأسطورة، حسب موقع «سبوتنك»، بالعديد من القصص، وربما أشهرها تلك التي تعود إلى عام 1666، ويقال إن حينها قتل الكثير من البريطانيين الغربان وحيوانات آخرى ليأكلوها، قبل أن يتدخل أحد مستشاري الملك تشارلز الثاني لإقناعه بإنقاذ الغربان.

وقال المستشار للملك إن حكمه سينهار مع مقتل آخر غراب، ليسارع الملك بجلب 6 غربان ويضعها في برج لندن، مع قص ريش أحد أجنحتها لمنعها من الطيران.

البحث عن بديل

http://www.forensicgenealogy.info/images/birds_ravens_7.jpg

وتروي قصة آخرى أيضًا أن ألمانيا النازية حاولت تحقيق الأسطورة باستهداف الغربان في غاراتها على لندن عام 1944، بهدف إضعاف الروح المعنوية لبريطانيا.

 

وبوفاة «مونين»، الذي أحضر إلى البرج عام 1995، يتبقى داخل برج لندن 6 غربان هم «إيرين» و«روكي» و«جريب» و«هاريس» و«جوبيلي» و«ميرلينا»، فيما يتم البحث عن بديل للغراب المتوفى.

وأعلنت القصور الملكية في بيان رسمي وفاة «مونين»، فيما كان قديمًا يتأخر الإعلان عن وفاة أي من الغربان خوفًا من انتشار شائعات عن اقتراب نهاية بريطانيا.

https://i.ytimg.com/vi/lT7YzF1u6RI/maxresdefault.jpg

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on LinkedInShare on Google+Pin on PinterestShare on TumblrPrint this pageEmail this to someone